التخطي إلى المحتوى
بنك القاهرة يضخ 1.5 مليار جنيه لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة

قال منير الزاهد، رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، إن مصرفه رصد نحو 1.5 مليار جنيه لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال الــــ6 أشهر القادمة، وبلغت محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 700 مليون جنيه حجم أرصدة مستخدمة، بينما تخطت الحدود الحالية مليار جنيه.وأضاف رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تعتبر العمود الفقري لاقتصاد البلاد، لما تمثله من أهمية كبيرة، مشيرا إلى أن التمويلات التي يقوم بها بنك القاهرة تأتى من دورة الوطنى في خدمة الاقتصاد القومى للبلاد.جدير بالذكر أن بنك القاهرة نجح في تقديم قروض بلغت 2 مليار جنيه لإقراض المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال عام 2015 من خلال توفير التمويل اللازم لإقامة العديد من المشروعات داخل مختلف القطاعات.وتمتد قصة نجاح بنك القاهرة لتشمل تمويل المشروعات متناهية الصغر عبر خبرة مصرفية تصل لأكثر من 13 عامًا ساهم خلالها البنك في توفير ما يزيد عن مائة ألف فرصة عمل للشباب ومشروعات إنتاجية مستدامة، باعتباره أبرز منتج من المنتجات المصرفية التي تلعب دورا فعالا في تحقيق التنمية المجتمعية.وبلغ إجمالي القروض الممنوحة في مجال المشروعات متناهية الصغر نحو 1.3 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2015، ما أدى لنمو رصيد المحفظة بمعدل يصل إلى 18% مقارنة بالعام السابق وبحصة سوقية بلغت 45%.
قال منير الزاهد، رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، إن مصرفه رصد نحو 1.5 مليار جنيه لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال الــــ6 أشهر القادمة، وبلغت محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 700 مليون جنيه حجم أرصدة مستخدمة، بينما تخطت الحدود الحالية مليار جنيه.وأضاف رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تعتبر العمود الفقري لاقتصاد البلاد، لما تمثله من أهمية كبيرة، مشيرا إلى أن التمويلات التي يقوم بها بنك القاهرة تأتى من دورة الوطنى في خدمة الاقتصاد القومى للبلاد.جدير بالذكر أن بنك القاهرة نجح في تقديم قروض بلغت 2 مليار جنيه لإقراض المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال عام 2015 من خلال توفير التمويل اللازم لإقامة العديد من المشروعات داخل مختلف القطاعات.وتمتد قصة نجاح بنك القاهرة لتشمل تمويل المشروعات متناهية الصغر عبر خبرة مصرفية تصل لأكثر من 13 عامًا ساهم خلالها البنك في توفير ما يزيد عن مائة ألف فرصة عمل للشباب ومشروعات إنتاجية مستدامة، باعتباره أبرز منتج من المنتجات المصرفية التي تلعب دورا فعالا في تحقيق التنمية المجتمعية.وبلغ إجمالي القروض الممنوحة في مجال المشروعات متناهية الصغر نحو 1.3 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2015، ما أدى لنمو رصيد المحفظة بمعدل يصل إلى 18% مقارنة بالعام السابق وبحصة سوقية بلغت 45%.
قال منير الزاهد، رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، إن مصرفه رصد نحو 1.5 مليار جنيه لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال الــــ6 أشهر القادمة، وبلغت محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 700 مليون جنيه حجم أرصدة مستخدمة، بينما تخطت الحدود الحالية مليار جنيه.وأضاف رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تعتبر العمود الفقري لاقتصاد البلاد، لما تمثله من أهمية كبيرة، مشيرا إلى أن التمويلات التي يقوم بها بنك القاهرة تأتى من دورة الوطنى في خدمة الاقتصاد القومى للبلاد.جدير بالذكر أن بنك القاهرة نجح في تقديم قروض بلغت 2 مليار جنيه لإقراض المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال عام 2015 من خلال توفير التمويل اللازم لإقامة العديد من المشروعات داخل مختلف القطاعات.وتمتد قصة نجاح بنك القاهرة لتشمل تمويل المشروعات متناهية الصغر عبر خبرة مصرفية تصل لأكثر من 13 عامًا ساهم خلالها البنك في توفير ما يزيد عن مائة ألف فرصة عمل للشباب ومشروعات إنتاجية مستدامة، باعتباره أبرز منتج من المنتجات المصرفية التي تلعب دورا فعالا في تحقيق التنمية المجتمعية.وبلغ إجمالي القروض الممنوحة في مجال المشروعات متناهية الصغر نحو 1.3 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2015، ما أدى لنمو رصيد المحفظة بمعدل يصل إلى 18% مقارنة بالعام السابق وبحصة سوقية بلغت 45%.
قال منير الزاهد، رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، إن مصرفه رصد نحو 1.5 مليار جنيه لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال الــــ6 أشهر القادمة، وبلغت محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة أكثر من 700 مليون جنيه حجم أرصدة مستخدمة، بينما تخطت الحدود الحالية مليار جنيه.وأضاف رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تعتبر العمود الفقري لاقتصاد البلاد، لما تمثله من أهمية كبيرة، مشيرا إلى أن التمويلات التي يقوم بها بنك القاهرة تأتى من دورة الوطنى في خدمة الاقتصاد القومى للبلاد.جدير بالذكر أن بنك القاهرة نجح في تقديم قروض بلغت 2 مليار جنيه لإقراض المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال عام 2015 من خلال توفير التمويل اللازم لإقامة العديد من المشروعات داخل مختلف القطاعات.وتمتد قصة نجاح بنك القاهرة لتشمل تمويل المشروعات متناهية الصغر عبر خبرة مصرفية تصل لأكثر من 13 عامًا ساهم خلالها البنك في توفير ما يزيد عن مائة ألف فرصة عمل للشباب ومشروعات إنتاجية مستدامة، باعتباره أبرز منتج من المنتجات المصرفية التي تلعب دورا فعالا في تحقيق التنمية المجتمعية.وبلغ إجمالي القروض الممنوحة في مجال المشروعات متناهية الصغر نحو 1.3 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2015، ما أدى لنمو رصيد المحفظة بمعدل يصل إلى 18% مقارنة بالعام السابق وبحصة سوقية بلغت 45%.

Powered by WPeMatico